والدتك، زوجتك، والدك، أخوتك، ما الصلة التي تجمع بين كلٍّ منهم؟ وماذا إذا نشب خلاف – فيما بعد الزواج؟ مع من ستقف

0 تصويتات
سُئل فبراير 11 في تصنيف معلومات عامة بواسطة مفهوم (177,610 نقاط)
والدتك، زوجتك، والدك، أخوتك، ما الصلة التي تجمع بين كلٍّ منهم؟ وماذا إذا نشب خلاف  لا قدر الله  فيما بعد الزواج؟ مع من ستقف

اهلا وسهلا بكم زوارنا الكرام يسعدنا ويسرنا في موقع مفهوم أن نقدم لكم إجابات الكثير من الأسئلة الثقافيه والفنية المفيدة والمجدية حيث ان السؤال أو عبارة أو معادلة لها جواب مبهم يمكن أن يستنتج من خلال السؤال بطريقة سهلة أو صعبة لكنه يستدعي استحضار العقل والذهن والتفكير، ويعتمد على ذكاء الإنسان وتركيزه

وهنا في موقعنا موقع مفهوم حيث نساعد الجميع الذي يسعى دائما نحو ارضائكم اردنا بان نشارك بالتيسير عليكم في البحث ونقدم لكم اليوم جواب السؤال الذي يشغلكم وتبحثون عن الاجابة عنه وهو كالتالي

والدتك، زوجتك، والدك، أخوتك، ما الصلة التي تجمع بين كلٍّ منهم؟ وماذا إذا نشب خلاف  لا قدر الله  فيما بعد الزواج؟ مع من ستقف

الإجابة الصحيحة لهذا السؤال هي كالتالي

هذا سؤال مهم للغاية، وأرى من حتمية سؤاله للخاطب، فمنه تفهم شخصية الطرف الآخر، هل يجزم مثلًا بتحيزه إلى طرف من الأطراف، كأن ينحاز إلى والدته، أو أيٍّ من أفراد أسرته، أو حتى مجرد الإنحياز إلى زوجته المستقبلية، أو الخلط بين الموازين.

 

الحق أن الإنسان السوي هو من يفصل بين زوجه، وبقية أسرته، فلكل منهم مكانة لا تقارن بالآخر، فمثلًا للأم مكانة خاصة، وللزوجة مكانة خاصة، هذا شيء، وهذا شيء آخر، فكيف يمكن الخلط بين حب الأم والزوجة؟

 

كما أن العقلية المتزنة الحكيمة، كما تفرق بين نوعية حب الأطراف التي تشغل حياتها، الأولى أن يحفظ مكانة كل من الأطراف، فلا يجور على والدته من أجل زوجته، ولا يجور على زوجته بسبب أمه، ولا يسمح بأن يجور أي منهما على الآخر، وهكذا مع بقية أفراد الأسرة، يعرف كيف يرضي هذا، وذاك، دون أن يحقر من حقوق أي منهما، وهكذا

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه فبراير 11 بواسطة مفهوم (177,610 نقاط)
 
أفضل إجابة
والدتك، زوجتك، والدك، أخوتك، ما الصلة التي تجمع بين كلٍّ منهم؟ وماذا إذا نشب خلاف  لا قدر الله  فيما بعد الزواج؟ مع من ستقف

الإجابة الصحيحة لهذا السؤال هي كالتالي

هذا سؤال مهم للغاية، وأرى من حتمية سؤاله للخاطب، فمنه تفهم شخصية الطرف الآخر، هل يجزم مثلًا بتحيزه إلى طرف من الأطراف، كأن ينحاز إلى والدته، أو أيٍّ من أفراد أسرته، أو حتى مجرد الإنحياز إلى زوجته المستقبلية، أو الخلط بين الموازين.

 

الحق أن الإنسان السوي هو من يفصل بين زوجه، وبقية أسرته، فلكل منهم مكانة لا تقارن بالآخر، فمثلًا للأم مكانة خاصة، وللزوجة مكانة خاصة، هذا شيء، وهذا شيء آخر، فكيف يمكن الخلط بين حب الأم والزوجة؟

 

كما أن العقلية المتزنة الحكيمة، كما تفرق بين نوعية حب الأطراف التي تشغل حياتها، الأولى أن يحفظ مكانة كل من الأطراف، فلا يجور على والدته من أجل زوجته، ولا يجور على زوجته بسبب أمه، ولا يسمح بأن يجور أي منهما على الآخر، وهكذا مع بقية أفراد الأسرة، يعرف كيف يرضي هذا، وذاك، دون أن يحقر من حقوق أي منهما، وهكذا

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى موقع مفهوم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...